الرئيسية / رياضة / ديوكوفيتش يفرض إيقاعه.. والإصابة تخرج سيرينا من «رولان غاروس»

ديوكوفيتش يفرض إيقاعه.. والإصابة تخرج سيرينا من «رولان غاروس»


ضرب الصربي نوفاك ديوكوفيتش، المصنف أول عالميا، بقوة في مستهل مسعاه لإحراز لقب بطولة فرنسا المفتوحة للتنس للمرة الثانية في مسيرته، بفوزه في الدور الأول على السويدي ميكايل إيمير بسهولة 6-0 و6-2 و6-3، فيما أحرجت التشيكية كارولينا بليشكوفا المصنفة ثانية عند السيدات على يد المصرية المغمورة ميار شريف قبل أن تخرج في نهاية المطاف منتصرة 6-7 (9-11)، 6-2 و6-4، كما أعلن منظمو البطولة عن انسحاب النجمة الأميركية المخضرمة سيرينا وليامس بسبب الإصابة في وتر أخيل.

وبحضور عدد محدود من الجماهير بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد، لم يجد ديوكوفيتش أي منافسة تذكر من السويدي المصنف 80 عالميا وتجاوز عقبة الدور الأول للمرة 16 في مشاركته الـ16 في البطولة الفرنسية، معادلا رقما قياسيا مسجلا باسم الأرجنتيني غييرمو فيلا والإسباني رافايل نادال.

وتعهد الصربي أنه «بالتأكيد، سأحرص على ألا أرتكب الخطأ ذاته مرتين» بخصوص الخطأ الذي ارتكبه في فلاشينغ ميدوز والذي كلفه فرصة الفوز باللقب للمرة الرابعة، لاسيما في ظل غياب فيدرر للاصابة، ونادال خوفا من فيروس «كوفيد-19».

وعلق ديوكوفيتش على خوض البطولة الفرنسية في هذه الظروف التي فرضها تفشي «كوفيد-19»، قائلا «من البديهي إنها ليست رولان غاروس التي اعتدنا عليها، لكن يسعدنا أن نلعب أمام الجمهور» وعند السيدات، عانت المصنفة ثانية في البطولة التشيكية كارولينا بليشكوفا أمام المصرية ميار شريف لبلوغ الدور الثاني، بتغلبها عليها 6-7 (9-11)، 6-2 و6-4، كما تأهلت الأميركية صوفيا كينين، المصنفة رابعة بفوزها على الروسية ليودميلا سامسونوفا 6-4 و3-6 و6-3، وتأهلت أيضا التونسية أنس جابر المصنفة ثلاثين بفوزها على الكازاخستانية زارينا دياس 4-6 و6-3 و6-1.

عن محرر

شاهد أيضاً

إقالة مدرب سلتا فيغو

أعلن نادي سلتا فيغو إقالة مدربه أوسكار غارسيا من منصبه بسبب النتائج السلبية للفريق صاحب …

اترك تعليقاً