الرئيسية / مقالات / مصادر الجمهورية: لقاء اللقلوق هو تكريس للمصالحة التي تمت في قصر بعبدا

مصادر الجمهورية: لقاء اللقلوق هو تكريس للمصالحة التي تمت في قصر بعبدا


أوضحت مصادر الجمهورية أن الودّية الكاملة، هي التي طبعت اللقاء بين رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل ورئيس كتلة اللقاء الديمقراطي النائب تيمور جنبلاط من كافة جوانبه، وتخلّله استعراض لقضايا مختلفة، اكّد انّ نقاط الالتقاء بين الجانبين اكثر بكثير من نقاط الاختلاف، وجرى التوافق على لقاءات لاحقة، قد تندرج فيها زيارة مماثلة يقوم بها باسيل الى المختارة وهو امر مطروح في اي وقت. ورفضت المصادر التشبيه الذي اطلقه البعض على اللقاء بانّه لقاء مصالحة، بل الأصح هو لقاء يندرج في سياق تكريس المصالحة التي تمّت في القصر الجمهوري غداة حادثة قبرشمون، والتي اعقبها الجو الانفتاحي الذي عبّر عنه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في اتجاه رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي، والذي استُتبع باستقبال اشتراكي حاشد لرئيس الجمهورية في بيت الدين. وبالتالي فإن لقاء اللقلوق، ليس لقاء مصالحة، بل هو تكريس للمصالحة والبناء عليها لما هو افضل للطرفين، وللبلد.

شاهد أيضاً

بين التهديد و التهويل هل يتمّ إقصاء ولادة الحكومة.. ؟

الصيغة التي حملها الرئيس المكلف الى فخامة الرئيس عون رسمت خريطة لتوزيع الحقائب الوزارية على …

اترك تعليقاً